title iconعاصفة قريبة في الأجواء السورية و توقعات بتشكل ظاهرة النينو

اكدت المنظمة العالمية للارصاد الجوية ان هناك احتمالا كبيرا يصل الى 70% لتشكل ظاهرة النينو هذا العام 

 

ظاهرة النينو تعني ارتفاع درجات حرارة سطح المياه الاستوائية في المحيط الهادي وبالتالي ظهور مايسمى طقس متطرف حول العالم

 

يمر الغلاف الجوي والمحيطات على حد سواء، بدورات طبيعية تمتد بين 5 الى 30 عام، تعمل على انشاء أنماط جوية محددة في العالم. في هذا العام، يلاحظ تطور ظاهرة النينو وتولد أنماط جوية متواترة نتيجة اقتراب الكتل الهوائية الباردة من الشمال نحو بلاد الشام والجزيرة العربية، وتفاعلها مع اندفاع تيارات رطبة من مناطق مدارية نحو الجزيرة العربية وأجزاء من بلاد الشام، مما يعني زيادات غير طبيعية في الأمطار

 

اتسم هذا العام باختلافه عن الاعوام الثلاثة السابقة بكون الشتاء أتى ابكر بشهر كامل، حيث انخفضت درجات الحرارة الى مادون معدلاتها  الطبيعية خلال الشهر الجاري، وسجلت كميات هطول مطرية وصلت حتى نهاية الاسبوع الثالث من هذا الشهر في سوريا 79 ملم، في حين ان المعدل هو 24 ملم، في بعض المناطق بلغ هطول شهر 11 مايفوق 50% من معدل الهطول السنوي. الهطولات المطرية لم تشمل سوريا فحسب بل انها شملت بلاد الشام والجزيرة العربية، مما ادى لحصول فيضانات وسيول في بداية الشتاء، لم تحصل عادة الا في النصف الثاني من الشتاء، فمتى رأينا اعداد الموتى من الحالة الجوية في بلاد الشام والجزيرة العربية، كما رأيناها هذا العام

 

ظاهرة النينو ادت سابقا الى فيضانات كبيرة في المناطق الاستوائية بالاضافة الى برد قارص في اوروبا، والذي تتأثر به عادة بلاد الشام، وحسب صحيفة الاكسبرس البريطانية، فإن شتاء عام 2018 سيكون الابرد من سنوات طويلة مع بدء ظاهرة النينو، مع توقعات بأن يكون الشتاء باردا جدا في شهري 1 و 2 من هذا العام 

 

مع توقعات كثير من خبراء الطقس ان الاحتباس الحراري يسخن الارض، وبالتالي سيؤدي ذلك الى تغيرات مناخية قاسية، الا ان ديفيد ديلي رئيس شركة Global Weather Oscillations، قام ببحث قال فيه ان الارض بدأت بدخول دورة باردة تمتد ل 120 عاما، وهي ظاهرة تحدث كل 230 سنة، نتيجة انخفاض النشاطات الشمسية.

 

في كل عام نسمع اشاعات الطقس والبرد، وحقيقة فهي ليست اشاعات بشكل كامل، لكنها فشل في توقع حالة الطقس، حيث ان الطقس والامطار والزلازل والبراكين من الامور التي لم ولن يستطع البشر التنبؤ بحدوثها الا بعد فوات الاوان، وهو تصديق لقوله تعالى (إنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الغَيْثَ)، وبالتالي فما ذكرناه يصب في نفس السياق في كوننا ايضا ندحض معرفتنا بعلوم الطقس، التي تدخل في علوم الغيب، والتي تعتبر جندي من جنود الله

 

لكن الطقس هذا العام يبدو مختلفا، بدراسة انماط السنوات الماضية، هل يستمر الطقس بهذا النمط هذا العام؟ 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

title iconمواضيع اخرى ضمن  منوعات

اصدار مجاني خاص بالكمبيوتر لعشاق لعبة PUPG

اصدار مجاني خاص بالكمبيوتر لعشاق لعبة PUPG

تفاصيل الخبر

هل فكرت بامتلاك سامسونج بشاشة قابلة للطي ؟ اليك سعره التقريبي

هل فكرت بامتلاك سامسونج بشاشة قابلة للطي ؟ اليك سعره التقريبي

تفاصيل الخبر

هل انت من عشاق لعبة PUBG اليك بعض النصائح و الحيل لتكون في المقدمة

هل انت من عشاق لعبة PUBG اليك بعض النصائح و الحيل لتكون في المقدمة

تفاصيل الخبر